الخميس, 29-يناير-2009
الوطن -
اكدت فنزويلا الاربعاء ان اسرائيل طردت القائم بالاعمال الفنزويلي وكذلك دبلوماسييها العاملين في رام الله في الضفة الغربية.

واعلنت وزارة الخارجية الفنزويلية في بيان وقعه الوزير نيكولا مادورو ان "طرد الموظفين الدبلوماسيين العاملين في ممثلية فنزويلا في رام الله دليل على ان اسرائيل تعتبر انه ليس هناك دولة فلسطينية".

وتابع البيان ان "اسرائيل تنتهك اتفاقات اوسلو (التي ابرمها الاسرائيليون والفلسطينيون عام 1993) وتطرد ممثلين دبلوماسيين كانوا هناك باسم هذا البلد".

واعلنت اسرائيل الاربعاء ان القائم بالاعمال الفنزويلي شخص غير مرغوب فيه وعليه مغادرة الاراضي الاسرائيلية صباح الخميس.

وجاء القرار ردا على طرد الحكومة الفنزويلية سفير اسرائيل في كراكاس في السادس من كانون الثاني/يناير احتجاجا على الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة الذي اعتبره الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز "ابادة".

ويقتصر تمثيل فنزويلا في اسرائيل على القائم بالاعمال نتيجة التوتر في العلاقات بين البلدين عقب مواقف تشافيز المناهضة لاسرائيل وتقاربه مع ايران.

الفرنسية
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
 
Website Security Test