الثلاثاء, 26-مايو-2015
الوطن -
كرم الاتحاد العام للبلياردو والسنوكر الفائزين في بطولة الجمهورية الخامسة المفتوحة التي اختتمت اليوم بمقر الاتحاد بصنعاء.

حيث جرى تكريم اللاعب سامي مرغم بكأس البطل في لعبة البلياردو، وصلاح الماس بكأس الوصيف، وخالد المنزلي بكأس المركز الثالث.

وفي لعبة السنوكر نال كأس البطولة اللاعب أحمد جبهان، وحصل محمد نعمان الشامي على كأس الوصيف، فيما ذهب كأس المركز الثالث للاعب أكرم الحميدي.

وفي التكريم الذي حضره مدير عام الاتحادات والأندية بوزارة الشباب والرياضة عبدالله الدهبلي، هنأ أمين عام اللجنة الأولمبية محمد الأهجري الفائزين في البطولة .. متمنيا لبقية المشاركين التوفيق في بطولات قادمة.

وأشار الأهجري إلى أن البطولة تتزامن مع حدث عظيم وغالي على قلوب اليمنيين يتمثل في العيد الوطني الـ 25 للجمهورية اليمنية 22 مايو ( اليوبيل الفضي) .. لافتا إلى أن البطولة يأتي تنظيمها في وقت يصب فيه العدوان السعودي الغاشم جام حقده على مقدرات ومكتسبات الوطن.

وأكد الأهجري أن اليمن عصي على من يعتدي عليه ولم يستكين والتاريخ يدل على ذلك وكل من حاول غزو أو الاعتداء على اليمن دائما ما ينكسر و يتحطم أمام قوة وصلابة أبنائه الشرفاء.

من جانبه أشار نائب رئيس الاتحاد العام للبلياردو والسنوكر بسام نعمان إلى أن البطولة حظيت بمشاركة واسعة من قبل المشاركين الذين وصل عددهم الى 50 لاعبا، ومثلت فرصة ثمينة لاكتشاف مواهب جديدة سيتم الاستفادة منها مستقبلا.

ولفت نعمان إلى البطولة تمثل رسالة هامة مفادها " صامدون في وجه العدوان".

حضر الختام أمين عام الاتحاد أحمد الشريف، ومؤسس اللعبة في اليمن الكابتن زيد القاسمي.

يذكر أن ثمانية حكام وطنيين برئاسة سمير القاسمي أداروا تحكيم منافسات البطولة التي استمرت 4 أيام.

سبأ
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
 
Website Security Test