الجمعة, 12-فبراير-2016
الوطن - لقد أسقطت السعودية عدن لتتسلم القاعدة فورا أبين ولحج وأجزاء واسعة من شبوة، إضافة لحضرموت.
محمد عايش* -

يهم السعودية أن تسقط صنعاء لتقول للعالم: لقد انتصرت.ثم ومن اليوم التالي لن يهمها أي شيء على الإطلاق.
لقد أسقطت عدن لتتسلم القاعدة فورا أبين ولحج وأجزاء واسعة من شبوة، إضافة لحضرموت.
وحين تصل صنعاء، (لو وصلت وتجاوزت الموت الذي يعصف في نهم حتى اللحظة)، فستباشر التقاط الصور الدعائية وسط المدينة، ثم تترك كل محافظة في اليمن تتعامل مع مصيرها الخاص؛ تصبح ولاية لجماعة أو منطقة مغلقة لأخرى.
وإذا كانت "الشرعية" الموالية للرياض، لم تستطع هي والرياض حكم عدن، ولا الاتفاق فيما بين أطرافها على حكم عدن؛ فكيف سيكون حالها في حكم صنعاء ومنها سائر اليمن؟!
بالنسبة للحوثيين فإن إسقاط صنعاء سيخفف عبء السلطة عن كواهلهم لينطلقوا في تعزيز سيطرتهم على مناطق أخرى، أو التحول لمقاومة تحت الأرض، وسيكونون بؤرة استقطاب لكل المتضررين من فوضى السعودية.
وستنصرف بقية الأطراف إلى منافستهم باستقطاع مناطق مقابلة، وتكديس السلاح، وهكذا.
لا شيء تحمله السعودية غير الخراب وغير الفوضى.
ويبشرونك بـ: دولة مدنية!!
___
*نقلا عن صفحة الكاتب الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
 
Website Security Test