الأربعاء, 03-أغسطس-2016
الوطن -
عبر كويكب يدعى Bennu مدار الأرض مرة واحدة كل 6 سنوات ويخشى العلماء خطر اصطدامه بكوكب الأرض بعد سنوات في حال حدوث تغير ما في مداره عند الاقتراب من الأرض.

ومن المتوقع أن يمر الكويكب بين القمر والأرض حيث هنالك خوف من أن يتأثر مدار الكويكب بالجاذبية عندما يعبر المدار الأرضي ليشكل خطرًا على كوكبنا الحالي.

وقال دانتي لوريتا، أستاذ علم الكواكب في جامعة أريزونا بحديث مع صحيفة Sunday Times، "إن مرور الكويكب Bennu بين القمر والأرض سيؤدي إلى إضعاف مدار الكويكب ليضعه على مسار الأرض في وقت لاحق من هذا القرن، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى حدوث معاناة هائلة وحالات موت كثيرة".

من الصعب على علماء الفلك التنبؤ بكيفية تأثر مدار الكويكب عند المرور بين القمر والأرض، ولكن هنالك تقديرات من دانتي بأنه من الممكن أن يتحول مسار هذا الكويكب إلى مواجهة تصادمية مع كوكبنا.

ويذكر أن Bennu يدور حول الشمس بسرعة تصل إلى 63 ألف ميل/ساعة، والتأثير الذي يمكن أن يحصل جراء اقترابه واصطدامه بالأرض يشبه وضع حوالي 3 مليارات طن من المتفجرات.

هذا وعبرت "ناسا" عن قلقها الكبير تجاه خطر هذا الكويكب، لذا تنوي إرسال مسبار إلى سطح Bennu من أجل تحليله، حيث تم تجهيز المركبة الفضائية OSRIS-Rex لإطلاقها في شهر أيلول للهبوط على سطح الكويكب في عام 2018.

ومن المقرر أن يتم جمع عينات من الصخور خلال سنة كاملة قبل أن تعود إلى الأرض عام 2023، وفي حال نجاح المهمة ستكون هذه أول رحلة ذهاب إلى كويكب مع العودة إلى الأرض. ( وكالة SPUTNIK ARABIC )
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
 
Website Security Test